الأخبار
أخـــــــبــــار عنـــــيــــــزة
طفل مريض يقود بنفسه سيارة كهربائية لغرفة العمليات بمستشفى الملك سعود بعنيزة
طفل مريض يقود بنفسه سيارة كهربائية لغرفة العمليات بمستشفى الملك سعود بعنيزة
في آلية جديدة لإبعاد الخوف والقلق وتخفيف الرهبة ...

29 جمادى الأول 1440 02:41
عنيزة اليوم :


ينتاب الأب والأم عند إجراء العمليات الجراحية لفلذات أكبادهم مشاعر التوتر والقلق والخوف والأمر ذاته ينطبق على الأطفال المرضى فهم يكتسبون حالة الوالدين من خوف ورهبة وتوتر وقلق , وللتقليل من ذلك الشعور قبل البدء بإجراء العمليات الجراحية للأطفال , بدأ مستشفى الملك سعود بعنيزة ممثلاً بإدارة الخدمات التمريضية اليوم تطبيق آلية جديدة تعد الأولى من نوعها في المنطقة , وذلك بإستخدام السيارات الكهربائية يقودها الطفل بنفسه إلى غرف العمليات بدلاً من استخدام النقل عبر الأسرة للمرضى , لإلهاء الأطفال وجعلهم أكثر استرخاء، وتشجيعهم على الدخول إلى غرف العمليات دون خوف أو قلق وتخفيف الرهبة وابعاد المشاعر السلبية اثناء توجه الأطفال لغرف العمليات .. وبحمد الله وفضله دشن المستشفى أول رحلة لطفل مريض 3 سنوات ونصف من قسم الأطفال إلى غرفة العمليات بسيارة كهربائية قادها بنفسه وسط فرحة وابتهاج للطفل وأهل المريض والطاقم الطبي , حيث كان في استقباله لدى وصوله غرفة العمليات مدير المستشفى المشرف على حالة الطفل الدكتور ياسر بن عبدالله السيوفي , بحضور مدير إدارة الخدمات التمريضية عوض الحربي ومدراء تجربة المريض والخدمة الاجتماعية والتواصل الداخلى وعدد من مسؤولي الأقسام الطبية والكوادر التمريضية .. حيث اشاد مدير المستشفى بالدور المتميز لإدارة التمريض وفريق عملها واصفاً الألية الجديدة بالمتميزة والتي ستخفف الكثير من الخوف والرهبة والقلق لدى الأطفال وذويهم .
والدة الطفل وفي حديث لـ ( صحة القصيم ) أشادت بالفكرة الجديدة لنقل الأطفال عبر السيارة الكهربائية , مشيرة إلى أنها تفاجأت بدخول سيارة الأطفال للغرفة مع الكوادر التمريضية مبدية سعادة طفلها عند مشاهدته للسيارة الخاصة بالأطفال الأمر الذي دعاه للركوب فوراً وبدء قيادة السيارة مع توجيه الفريق الطبي للطفل , مبينة أن طفلها يعاني من دوالي بالمريء , وبفضل الله تعالى ثم الكادر الطبي بقيادة مدير المستشفى المشرف على الحالة أُجريت له عملية المنظار بنجاح وحالته جيدة جداً ولم الحظ عليه أي خوف كما كان في السابق يبكي بشدة أثناء دخوله على النقالات لغرفة العمليات، أما هذه المرة فقد ذهب وهو سعيد جداً ومبتسم، بل إنه لم يلتفت إليَّ بسبب تركيزه بقيادة السيارة,أنا سعيدة جداً لإستخدام المستشفى هذه الآلية وهذا الأسلوب الجديد مع المرضى من الأطفال, مقدمة الشكر والتقدير لإدارة المستشفى والطاقم الطبي والتمريضي على هذا الاهتمام الكبير بكافة المرضى .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 365


خدمات المحتوى


تقييم
0.00/10 (0 صوت)