الأخبار
أخــــبـــــــار القصـــــــيم
أمير القصيم يدشن إهداء الأهالي من التمور لإفطار جنودنا بالحد الجنوبي
أمير القصيم يدشن إهداء الأهالي من التمور لإفطار جنودنا بالحد الجنوبي

27 شعبان 1439 07:43
عنيزة اليوم : محمد العبيد





دشن سمو أمير منطقة القصيم اليوم في مقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة إهداء أهالي المنطقة من التمور والمياه لإفطار جنودنا البواسل في الحد الجنوبي في المملكة خلال شهر رمضان المبارك , بإشراف من إمارة منطقة القصيم , بحضور وكيل أمارة منطقة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان ومحافظي المحافظات.

وبين المشرف على الشؤون التنموية بأمارة منطقة القصيم فهد الدبيخي أن توجيه سمو أمير منطقة القصيم رسم تلاحم أهالي المنطقة من خلال مبادراتهم المتتالية نحو أبطال الحد الجنوبي , مشيراً إلى أن المشاركة قدمت من مدينة بريدة وكافة محافظات ومراكز منطقة القصيم , مبيناً أنها شملت تسيير 8 شاحنات تحمل 16 ألف كرتون مياه و 4 شاحنات محملة بـ8 آلاف طن من أجود أنواع تمور المنطقة , مشيراً إلى اكتمال جميع الأعمال المرتبطة بتجهيز الكميات والتي انطلقت من مدينة التمور بمدينة بريدة متجهة إلى أبطالنا في منطقتي جازان ونجران في الحد الجنوبي.

كما أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم , أن ما يقدمه أبطال الوطن في الحد الجنوبي من بسالة وشجاعة لهو مدعاة للفخر والاعتزاز من كافة أبناء الوطن , مشيراً إلى أن الوطن سيقف شامخاً وشاهداً على تضحيات حماة الوطن من مختلف القطاعات العسكرية , الذين وقفوا بصدورهم وأرواحهم تصدياً في وجه العدوان الذي أعلن جهراً استهداف مقدسات المسلمين وحرماتهم وحدود الوطن , موضحاً أن جميع أبناء هذه البلاد المباركة المخلصين سيقفون سداً منيعاً لهذه العصبة بتكاتفهم ومحبتهم لدينهم وقيادتهم ووطنهم , مشيراً سموه إلى أن هذا الإهداء من التمور هو مبادرة وجدانية ووطنية من أبناء هذه المنطقة المباركة لجنودنا البواسل في الحد الجنوبي ، وتعكس ما يكنه أبناء القصيم تجاههم وتجاه ما يقومون به من بسالة ودفاع عن مقدسات الوطن ومكتسباته وعن مواطنيه , لافتاً إلى أن الجميع يتمنون أن يكونوا على رأس العمل في الجبهة والمشاركة في الدفاع عن الوطن ، مبيناً أن هذا الإهداء تعبير رمزي ومحبة وولاءً وتقديراً للوطن وإكباراً للجنود البواسل ، الذين هم بخير وصحة وبتموين كافي من كافة القطاعات العسكرية ، داعياً المولى عز وجل أن ينصر دينه ويعلي كلمته ، وأن ينصر الجنود في الحد الجنوبي بنصره ويحفظهم بحفظه ويسدد سهامهم ويخذل كل عدواً لهم ، وأن يردهم سالمين غانمين ، وأن يرحم شهدائهم ويشفي مصابهم.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 466


خدمات المحتوى


تقييم
0.00/10 (0 صوت)